علّق جادون سانشو عما حدث في نهائي كأس أمم أوروبا أمام إيطاليا، وإهداره ركلة جزاء لصالح إنجلترا، وتعرضه لسلسلة من الإهانات العنصرية.

وخسرت إنجلترا أمام إيطاليا بركلات الترجيح في نهائي يورو 2020.

اقرأ أيضًا.. ديلي ميل: الاتحاد الإنجليزي يمنح راشفورد وسانشو وساكا خيار مقاضاة العنصريين جنائيًا

وأهدرت إنجلترا 3 ركلات ترجيح عن طريق كل من ماركوس راشفورد وجادون سانشو وبوكايو ساكا.

وأدى ذلك إلى تعرض الثلاثي المذكور لإهانات عنصرية عبر حساباتهم الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي.

وكتب سانشو عبر موقع "إنستجرام": "كان لدي يومين للتفكير في نهائي يوم الأحد، وما زلت أشعر بمزيج من المشاعر، أود أن أعبر عن أسفي لجميع زملائي في الفريق والجهاز الفني ومعظم المشجعين الذين خذلتهم".

وأضاف: "هذا إلى حد بعيد هو أسوأ شعور شعرت به في مسيرتي، من الصعب حتى التعبير عن الشعور الحقيقي بالكلمات، ولكن كان هناك الكثير من الإيجابيات التي يمكن الحصول عليها من هذه البطولة، على الرغم من أن الهزيمة ستؤذي لفترة طويلة".

وواصل: "فكرتي الأولى قبل خوض أي مباراة كرة قدم هي دائمًا كيف يمكنني مساعدة فريقي؟ كيف سأساعد؟ كيف سأحرز؟ كيف سأصنع الفرص؟ وهذا بالضبط ما أردت أن أفعله بركلة الترجيح تلك، مساعدة الفريق، كنت مستعدًا وواثقًا من تسديدها، فهذه هي اللحظة التي تحلم بها كطفل، ولهذا ألعب كرة القدم".

وأردف: "هذه هي المواقف الصعبة التي تريد أن تتعرض لها كلاعب كرة قدم، لقد سجلت ركلات الترجيح من قبل على مستوى النادي، لقد تدربت عليها مرات لا حصر لها مع النادي والمنتخب على حد سواء، لذلك اخترت زاويتي لكن لم يكن من المُفترض أن تكون هذه المرة".

واستكمل: "كان لدينا جميعًا نفس الطموحات والأهداف، أردنا إحضار الكأس إلى المنزل، لقد كان هذا أحد المعسكرات الأكثر إمتاعًا في مسيرتي حتى الآن، وكان العمل الجماعي للفريق لا مثيل له، وعائلة حقيقية داخل وخارج الملعب".

واستمر: "لن أتظاهر بأنني لم أر الإساءات العنصرية التي تلقيتها أنا وإخوتي ماركوس راشفورد وبوكايو ساكا بعد المباراة، لكن للأسف لم يكن هذا جديدًا، كمجتمع نحن بحاجة إلى القيام بعمل أفضل، ومحاسبة هؤلاء الناس".

وأكد: "الكراهية لن تنتصر أبدًا، إلى جميع الشباب الذين تعرضوا لإساءة مماثلة ارفعوا رؤوسكم عاليًا واستمروا في السعي وراء الحلم، أنا فخور بهذا الفريق الإنجليزي وكيف وحدنا الأمة بأكملها في 18 شهرًا صعبة للعديد من الناس، بقدر ما أردنا الفوز بالبطولة، سنبني ونتعلم من هذه التجربة في المستقبل".

واختتم: "أريد أن أقول شكرًا جزيلًا لكم على كل الرسائل الإيجابية والحب والدعم الذي فاق بكثير السلبيات، لقد كان شرفًا لأنني أمثل دائمًا إنجلترا وارتدي قميص الأسود الثلاثة، ولا شك في أننا سنعود أقوى! ابقوا آمنين وأراكم قريبًا".

 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 

A post shared by Jadon Sancho (@sanchooo10)

التعليقات