تلقى نادي برشلونة أول هزيمة له في مسابقة الدوري الإسباني هذ الموسم، خارج قواعده على ملعب "واند متروبوليتانو"، من أتلتيكو مدريد بهدفين نظيفين، بالجولة الثامنة من الدوري الإسباني.

شاهد اهداف مباراة برشلونة وأتلتيكو مدريد

 

تلك هي الهزيمة الأولى لـ برشلونة في مسابقة الليجا هذا الموسم، والثالثة في بمُختلف المسابقات، بعد هزيمة الفريقين أمام بنفيكا وبايرن ميونخ بدوري أبطال أوروبا.

هزيمة برشلونة أوقفت رصيد النادي الكتالوني عند 12 نقطة بالمرتبة التاسعة في سلم ترتيب الليجا، فيما أصبح رصيد أتلتيكو مدريد 17 نقطة في المرتبة الثانية خلف ريال مدريد.

تقرير المباراة

الشوط الأول

انتهى الشوط الأول من المباراة بتقدم أتلتيكو مدريد بهدفين نظيفين، وعلى الرغم من عدم جود سيطرة كبيرة من أصحاب الأرض، لكن بطل الدوري الإسباني كان أكثر فاعلية.

وكاد جواو فيلكيس أن يسجل هدفًا رائعًا بالدقيقة 16، بعد تسديدة أكثر من رائعة على حدود منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن.

وفي الدقيقة 23، تمكن توماس ليمار من إحراز الهدف الأول بعد أن مرر جواو فيليكس إلى سواريز ثم الأوروجوياني أرسل تمريرة رائعة لـ ليمارالذي توغل لداخل المنطقة وسدد بقوة في شباك شتيجن.

وكاد برشلونة أن يعود في النتيجة بالدقيقة 26، بعد تسديدة على الطائر رائعة من البرازيلي فيليب كوتينيو، ولكن كرته مرت بجانب مرمى الحارس السلوفيني يان أوبلاك.

وبعدها بدقيقة أهدر الأوروجوياني لويس سواريز هدف مُحقق لأصحاب الأرض، حيث كان في وضع انفراد من داخل منطقة الجزاء ولكن سدد بجانب المرمى.

وأهدر فرينكي دي يونج هدف لـ برشلونة في الدقيقة 30، بعد تمهيد بالرأس من ديباي ولكن الهولندي لم يلحق بالكرة.

وقبل نهاية الشوط الأول من المباراة، تمكن سواريز من إحراز الهدف الثاني لـ أتلتيكو مدريد، بعد أن حصل ليمار على الكرة ثم انطلق بسرعة وركض تجاه مرمى برشلونة، و مرر إلى سواريز بطريقة رائعة، والأوروجوياني تسلم الكرة على حدود منطقة الجزاء ومهد الكرة وسدد بشكل رائع في مرمى شتيجن ورفض الاحتفال بالهدف في فريقه السابق.

الشوط الثاني

ولم يتغير الحال كثيرًا في الشوط الثاني من المباراة، حيث ترك أتلتيكو مدريد الكرة لعناصر برشلونة، وسيطر النادي الكتالوني على مجريات الشوط ولكن استحواذ البلوجرانا كان سلبيًا دون أي فاعلية حقيقة أو خطورة على المرمى.

وأهدر البرازيلي فيليب كوتينيو في الدقيقة 59، هدف تقليص الفارق للنادي الكتالوني، بعد أن تسلم الكرة من جافي، ثم سدد من أمام منطقة الجزاء، كرة نجح يان أوبلاك في التصدي لها.

ولم يشهد الشوط أي فرص حقيقة أخرى، على مدار أكثر من نصف ساعة حيث تراجع أتلتيكو مدريد للدفاع، وبرشلونة لم يكن يملك أي حلول هجومية.

ودفع دييجو سيميوني، مدرب برشلونة، بالفرنسي أنطوان جريزمان في الشوط الثاني، بالدقيقة 72، وكاد الفرنسي أن يزور شباك فريقه السابق، ولكن سدد في جسد شتيجن بالدقيقة 74.

المباراة القادمة لـ أتلتيكو مدريد، ستُقام بعد أسبوعين، في 17 أكتوبر حيث يواجه الفريق نظيره غرناطة خارج قواعده، بينما برشلونة يلاقي فالنسيا على ملعب "كامب نو" في اليوم ذاته.

التعليقات