نفى النادي الإسماعيلي في بيان رسمي التوصل إلى اتفاق نهائي مع أي مدير فني جديد، من أجل قيادة الفريق في المرحلة المقبلة خلفًا للمستقيل طلعت يوسف.

وقدم المدير الفني المخضرم طلعت يوسف استقالته من منصب المدير الفني للدراويش بعد أول جولتين من بداية الدوري، مع قيادة حمزة الجمل للفريق في الجولة الثالثة.

طالع | خاص.. الإسماعيلي ينهي اتفاقه مع خليفة طلعت يوسف

وأصدر نادي الإسماعيلي بيانًا رسميًا كشف من خلاله حقيقة التوصل لاتفاق نهائي مع مدير فني أجنبي لقيادة الدراويش بعد نهاية فترة التوقف الدولي الحالية.

وأكد نادي الإسماعيلي في بيانه تقديره لحمزة الجمل، والذي يتولى مهام المدير الفني للدراويش في الوقت الحالي، ولكل التضحيات التي قدمها من أجل النادي.

بيان نادي الإسماعيلي بشأن المدرب الجديد

"يؤكد مجلس إدارة النادي الإسماعيلي برئاسة المهندس يحيى الكومي، احترامه وتقديره للكابتن حمزة الجمل المدير الفني، الذي يعد أحد أبناء النادي المخلصين، والذي لم يتأخر أو يتوانى في مساعدة الفريق سواء كان متواجدًا على رأس القيادة الفنية أو بعيد عن النادي.

ويود مجلس إدارة النادي، التوضيح أن البحث عن مدرب للفريق ما زال قائمًا، لاختيار الأنسب لقيادة الدراويش في المرحلة المقبلة، حيث لم يستقر المجلس على اسم المدرب المقرر الإعلان عنه خلال الأيام القليلة القادمة، إن كان من أبناء النادي أو أجنبيًا.

ويشدد مجلس الإدارة، على أن الخيار الذي سيتم الاستقرار عليه، لا يقلل على الإطلاق من قيمة وقامة الكابتن حمزة الجمل، الذي يتمتع بالكثير من الخبرات الفنية والتدريبية، كونه أحد أبناء النادي المخلصين سواء لاعبًا كان أو مدربًا، في ظل تمتعه بسيرة ذاتية كبيرة.

ويشير مجلس إدارة النادي، إلى أن حمزة الجمل دوره سيكون كبيرًا في الفترات المقبلة، سواء تم اختياره على رأس الجهاز الفني أو تم الاستقرار على اسم آخر وفقًا لما تتطلبه المرحلة المقبلة في مسيرة الفريق، خاصة وأنه يُرحب بمساعدة الفريق في أي وقت طالما ناداه النادي".

يُذكر أن نادي الإسماعيلي فشل في جمع أي نقاط خلال الـ3 جولات الأولى، مما دفعه نحو قاع جدول ترتيب الدوري المصري الممتاز بعد 3 هزائم.

التعليقات