كشفت تقارير صحفية عن آخر مستجدات صفقة انتقال مصطفى فتحي لاعب الزمالك إلى التعاون السعودي، بعد تعثرها خلال الأيام الماضية.

وكان "بطولات" قد كشف سبب تعثر المفاوضات بين ناديي الزمالك والتعاون السعودي بشأن رحيل مصطفى فتحي وعدم إتمامها بشكل نهائي. طالع التفاصيل

وأفادت صحيفة الشرق الأوسط، أن إدارة التعاون أصابها الامتعاض بسبب طريقة تعامل إدارة الزمالك مع المفاوضات وتسريب الخطاب الخاص بالقيمة المالية للعقد ومدته مما وضعهم تحت ضغط في الآونة الأخيرة.

وأوضحت أن الخلاف بين الإدارتين تعمق بسبب تشدد مرتضى منصور ورغبته في الحصول على قيمة الصفقة دفعة واحدة.

وأشارت إلى أن إدارة التعاون عرضت دفع مبلغ مليون دولار تسدد على دفعتين؛ حيث تم رفع العرض 4 أضعاف، بعد أن كانت المفاوضات بدأت بمبلغ 250 ألف دولار، لترتفع إلى هذا الرقم وسط الرغبة الجدية التعاونية للظفر باللاعب الذي سبق أن مثَّل الشعار الأصفر عن طريق الإعارة في موسم 2017.

وتركت إدارة نادي التعاون الباب مفتوحا للمفاوضات وتقريب وجهات النظر، مع نظيرتها في نادي الزمالك ، بشأن انتقال اللاعب مصطفى فتحي.

وتجري حالياً تحركات لتقريب وجهات النظر في ظل الرغبة الجادة من كل الأطراف في إتمام هذه الصفقة، من المتوقع أن يتم حسم الأمور بين الطرفين قبل نهاية الأسبوع الحالي إما بإتمام الصفقة وإما بإلغائها، وفقا للصحيفة.

وتملك إدارة التعاون خيارات عدة بشأن اللاعبين، إلا أنها تفضل لاعبين يمكنهم الانسجام سريعاً مع المجموعة، في ظل ضغط المنافسات وتسارع الزمن لخوض الفريق مباراته في الملحق المؤهل لدوري أبطال آسيا.

التعليقات