يعتبر روبرت ليفاندوفسكي أحد الأبطال العظماء في سوق الانتقالات، بعد تأكيد رغبته في مغادرة بايرن ميونخ، وأصبح برشلونة أول من يهتم بخدمات اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا.

يحافظ كابتن المنتخب البولندي على فكرته في اللعب مع تشافي هيرنانديز لهذا الموسم، ولكن من أجل ذلك، يجب على برشلونة القيام ببعض التحركات.

ولعل الأهم هو التوصل إلى اتفاق مع مجلس إدارة بايرن ميونخ، الذين ما زالوا يتطلعون إلى ليفاندوفسكي للموسم 2022-23.

الآن، تحدث أولي هونيس، الرئيس السابق لبايرن ميونخ، مرة أخرى عن وضع البولندي، ولكن بشكل خاص الوضع الاقتصادي لبرشلونة.

وقال هونيس في تصريحات نشرتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "برشلونة يريد التوقيع مع ليفاندوفسكي وهم لديهم دين بمليار يورو قبل ستة أشهر، لو هم في ألمانيا كانوا سيُفلسون لفترة طويلة، قاضي الإفلاس عند الباب ويقدمون عرضًا بملايين الدولارات للاعب بايرن ميونخ".

اقرأ أيضًا | بقميص ليفربول.. رسالة جديدة من ماني بعد الانتقال إلى بايرن ميونخ

مع وصول ساديو ماني، كان يعتقد أن أبطال البوندسليجا يبحثون عن بديل في خط الهجوم، لكن رئيس النادي السابق يفكر بشكل مختلف، وأوضح أولي أن الفكرة هي تعزيز الهجوم، بالإضافة إلى زيادة المنافسة داخل النادي للموسم المقبل.

وأفاد هونيس: "موقفنا واضح، روبرت لديه عقد حتى صيف 2023، وقعنا مع ساديو ماني لزيادة المنافسة في فريقنا، نريد تعزيز الصراع على المراكز في فريقنا، سيؤدي توقيع ماني إلى خلط أوراق جميع اللاعبين، في الهجوم لم نفكر أبدًا في ترك أي لاعب عندما وقعنا مع ماني".

التعليقات