كشفت تقارير صحفية إنجليزية أنه ليس من المتوقع عودة اللاعب أليكس أوكسلايد تشامبرلين إلى الملاعب في وقت مبكر، مما يمثل صدمة بالنسبة لنادي ليفربول.

تشامبرلين كان قد تعرض لإصابة في أوتار الركبة خلال مواجهة كريستال بالاس، في وقت سابق من الشهر الماضي، في فترة الاستعدادات للموسم الجديد 2022/23.

ومثلت إصابة تشامبرلين ضربة قوية للمدير الفني لفريق ليفربول، يورجن كلوب، في خط الوسط مع تعدد الإصابات، حيث هناك كذلك كورتيس جونز، إلى جانب إصابة تياجو ألكانتارا يوم السبت الماضي أمام فولهام.

وخضع تياجو ألكانتارا للفحوص الطبية مؤخرًا، والتي كشفت عن إمكانية غيابه عن ليفربول لمدة قد تصل إلى 6 أسابيع.

اقرأ أيضًا.. إصابة تياجو تجبر ليفربول على تجهيز عرض لضم لاعب سبورتينج لشبونة

وحسبما ذكرت شبكة "ليفربول إيكو" الإنجليزية، فإنه ليس من المتوقع أن يعود تشامبرلين إلى الملاعب في وقت مبكر.

وأوضحت أن اللاعب الإنجليزي يخضع لعملية تأهيل، ولكن يُنظر إلى غيابه لمدة شهرين آخرين على الأقل، مما يمثل أوقاتًا قاتمة للفريق.

التعليقات