لا يرغب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي في أن يخسر نجمه الأرجنتيني، ليونيل ميسي، بعد عامين فقط من انتقاله إلى حديقة الأمراء في صفقة مجانية بعد نهاية عقده مع برشلونة.

ميسي ترك برشلونة في العام الماضي 2021، ورحل الأرجنتيني لعدم قدرة النادي على تمديد عقده بسبب الأزمة الاقتصادية جراء جائحة كورونا "كوفيد -19"، لينضم ليو إلى بي إس جي بعقدٍ حتى 2023.

ويحلم برشلونة وجماهيره إلى جانب رئيس النادي الكتالوني، خوان لابورتا، بعودة الهداف التاريخي إلى جدران "كامب نو" من جديد، وربما ليو نفسه مع حقيقة عودته إلى كتالونيا خلال فترات الراحة والعطلة مُنذ الرحيل.

اقرأ أيضًا - ميسي: أشعر باختلاف قبل كأس العالم.. واستمتع بنفسي مرة أخرى

وحسب صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية، فإنهم في باريس سان جيرمان لا يريدون الاستغناء عن ميسي، ويرون أن الأرجنتيني يشعر بالسعادة مع النادي الباريسي، لذا لا يرغبون في فقدانه.

وقالت الصحيفة إن نية باريس سان جيرمان هي القتال حتى الموت من أجل الاحتفاظ بـ ميسي، كما فعل النادي في الصيف الماضي مع الفرنسي كيليان مبابي، والذي كان قاب قوسين أو أدنى من الرحيل، ولكنه قام بتجديد عقده في النهاية.

ويرغب أيضًا باريس سان جيرمان في إقناع ميسي بالاعتزال بين صفوفه، حيث يود ناصر الخليفي رئيس النادي، ولويس كامبوس المستشار الرياضي أن يقترن اسم الأفضل في التاريخ ببطل فرنسا.

التعليقات