استمر نادي آرسنال في تلقي الضربات السيئة خلال فترة التوقف الدولي الحالي، وكان آخرها ما يخص المدافع الاسكتلندي كيران تيرني.

كيران تيرني

وخاض منتخب اسكتلندا اليوم مباراة أمام أيرلندا، في إطار منافسات بطولة دوري الأمم الأوروبية.

ولم يتمكن كيران تيرني من استكمال المباراة، حيث اضطر إلى الخروج قبل نهاية الشوط الأول، بعد اشتباه في إصابة في الرأس.

ودخل تيرني في صدام مع لاعب الخصم تروي باروت، داخل منطقة الجزاء، وكانت هناك مناشدات بالحصول على ضربة جزاء مع استخدام تقنية الفيديو ولكن لم يتم احتساب شيء.

وتلقى تيرني العلاج على أرض الملعب، ورغب في استكمال اللعب، ولكن يبدو أن الطاقم الطبي طلب منه الخروج حرصًا على سلامته.

وتشير التقارير في اسكتلندا إلى وجود إمكانية لغياب تيرني عن مواجهة أوكرانيا، يوم الثلاثاء المقبل، حال إصابته بارتجاج في المخ.

هذه الأنباء لا تمثل فألًا جيدًا بالنسبة لـ آرسنال، خاصة في ظل إصابة توماس بارتي وعودته من منتخب غانا، وكذلك انسحاب تومياسو من منتخب اليابان دون إيضاح السبب.

التعليقات