ارتبط كونتي مدرب توتنهام ارتباطًا وثيقًا باستبدال ماسيميليانو أليجري تحت الضغط في يوفنتوس، حيث عانت السيدة العجوز من بداية صعبة في الدوري الإيطالي.

وبحسب ما ورد، تم اختيار كونتي من قبل رئيس يوفنتوس أندريا أنييلي ليحل محل ماسيميليانو أليجري، حيث عانى يوفنتوس من بداية صعبة للموسم الجديد، وقد فاز في مباراتين فقط من أول 7 مباريات، ليخسر بالفعل 7 نقاط خلف نابولي المتصدر.

ويأتي ذلك في أعقاب حملة عانى فيها يوفنتوس بشدة، ووجدوا أنفسهم في مرحلة ما في منطقة الهبوط، قبل أن يتعافوا لينتهي بهم المطاف في المراكز الأربعة الأولى، وشهدت بدايتهم المروعة للفترة الحالية تعرض أليجري لضغوط متزايدة.

لا يزال يُعتقد أن كونتي عاد بقوة إلى إيطاليا، بعد أن فاز بثلاثة ألقاب متتالية في الدوري الإيطالي مع يوفنتوس قبل أن يقود إنتر ميلان إلى السكوديتو في عام 2021، ولكن بينما يرتبط ارتباطًا وثيقًا بتولي وظيفة أليجري، أصر كونتي على أنه سعيد بالبقاء في توتنهام.

وسخر كونتي من التلميحات بأنه قد يترك توتنهام ليعود لفترة ثانية في تدريب يوفنتوس، وقال الإيطالي في تصريحات نشرتها صحيفة "ميرور" البريطانية: "إنه أمر لا يصدق أنه في هذه الفترة وأعتقد أن هذا أمر غير محترم لمدرب يوفنتوس وغير محترم بالنسبة لي عندما أعمل مع توتنهام، لقد بدأنا الموسم للتو".

وأضاف: "لقد تحدثت عدة مرات عن هذا الموضوع وقلت دائمًا إنني سعيد وأستمتع بوقتي مع توتنهام، ثم لدينا الموسم بأكمله لإيجاد أفضل حل للنادي ولي".

اقرأ أيضًا | بوجبا: فترتي الأخيرة في مانشستر يونايتد لم تسر كما أردت.. وعدت لـ يوفنتوس بالوقت المناسب

وأردف مدرب يوفنتوس الأسبق: "وبالتأكيد، أنا أستمتع بوقتي في العمل مع توتنهام، مع هؤلاء اللاعبين، لدي علاقة رائعة مع المالك وباراتيتشي، لا أرى مشكلة في المستقبل".

واستطرد: "الآن من المهم التركيز، لقد وقعنا عقدًا لأن كلا الطرفين يوافقان على توقيع هذا العقد، لا أرى مشكلة في هذه اللحظة، ولا أريد في المستقبل الاستماع إلى شخص ما يتحدث عن هذا لأنه عدم الاحترام للمدرب الآخر ولي".

التعليقات