أجاب الدولي المصري محمد صلاح، قائد منتخب مصر وجناح ليفربول، عن أسئلة 6 أشخاص، بينهم لاعبين كرة قدم سابقين في حوار عبر منصة "يوتيوب العالمية"، نشرته قناة "Futbolista".

صلاح جلس وأمامه جهاز لوحي "تابلت"، ووجه له الإنجليزي، معين علي، لاعب الكريكيت، مايكل أوين أسطورة ليفربول، ولاعب الرجبي الجنوب إفريقي، سيا كولسي؛ ومات هولاند أحد المحللين في البريميرليج، بجانب اللاعب الإنجليزي السابق بيتر كراوتش، وإيان رايت نجم آرسنال السابق.

نص حوار محمد صلاح

وردًا على سؤال (معين علي) والذي قال له: "كيف تتعامل مع التوقعات والضغوطات الكبيرة سواء في ليفربول أو مصر؟"، قال: "أنا هُنا في ليفربول لأن الفريق الأول والجماهير تُريد امتلاك كل شيء، أنا فقط أحاول الاسترخاء ولعب كرة القدم وهذا ما أحبه كثيرًا".

وأضاف: "عندما أنظر إلى الموقف من الخارج، أعتقد أن الكثير من الناس يرغبون في أن يكونوا في مكاني، ولذلك أحاول حقًا أن ألعب كرة القدم وأستمتع وأعرف ما أود تحقيقه حقًا".

وأكمل: "أحاول الاسترخاء وفعل ما أريده، عندما أريد الاسترخاء، أذهب إلى مكان ما ولا أرى الناس وأظل في الحديقة دون حديث مع أي أحد، وزوجتي تقول أنني مجنون، عندما أريد الاسترخاء أكون بمفردي لا أتحدث مع أي حد ولا أخذ هاتفي المحمول معي، هذا شيء يجعل ذهني صافيًا أكثر، وأتخلص من الأفكار السلبية".

فيما قام أوين بسؤال صلاح: "ما هي الدوافع التي تدفعك لكسر الأرقام القياسية؟"؛ لُيجيب: "أنا لا أطيق الانتظار من أجل كسر الرقم القياسي التالي، أعرف كل الأرقام القياسية بالتأكيد، لن أكذب حول ذلك".

وأكمل: "ولكنني أحاول فقط جعل الفريق يفوز بالمباراة، لا ألعب فقط من أجل الأرقام القياسية، فأنا هدفي أنّ يفوز فريقي بالدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا".

بينما سأله، سيا كولسي لاعب الرجبي عن طريقه تفكيره، وكشف مو: "دائمًا في رأسي أنا لديّ اعتقاد كبير حقًا أنه يمكنك تحقيق كل ما تريد تحقيقه بقدر العمل الذي تقوم به، هذه هي عقليتي".

وأردف: "لذا دائمًا حاول فقط الإيمان بشيء ما والتركيز عليه والذهاب والقتال من أجله، وهذا أعتقد ما كان جيدًا فيّ مُنذ أنّ كنت طفلًا، أحاول دائمًا تحقيق ما أريده وأهدافي، وأحاول العمل بجد من أجل ذلك".

وحول ما إذا كان يركز على البيانات والإحصائيات، علّق: "لأكون صادقًا، أنا أعطي البيانات والإحصائيات الكثير من الاهتمام".

واسترسل: "أركز حقًا على التفاصيل الصغيرة لأنني أعتقد أنها ستحدث فرقًا كبيرًا بين اللاعبين، أركز حقًا على التفاصيل والبيانات وأسأل عن كل شيء تقريبًا".

وشدد: "ليس فقط في كرة القدم، البيانات والإحصائيات والتفاصيل مهمة في كل شيء، في الطعام والشراب ووقت النوم وكل شيء، أنا مجنون حقًا بشأنها ولدي هذا الهوس، وأدرك حقًا أنها تُحدث فرقًا كبيرًا".

اقرأ أيضًا.. مؤمن زكريا: لم أتوقع أن يدخلني محمد صلاح غرفة ملابس ليفربول

بينما السؤال قبل الأخير من بيتر كرواتش وحول ما إذا كان يعتقد أنه سيكون أسطورة في ليفربول بعد تجديد عقده، ليقول نجمنا المصري: "أعتقد أن الشيء الذي يُمكنني تحقيقه حقًا، في ليفربول هو الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز مرة أخرى ولقب دوري أبطال أوروبا أيضًا، هذا هو الهدف الرئيسي لجميع الأفراد هُنا، نود حقًا الفوز بهما".

وختم: "إذا كان يُمكنني أن أكون أسطورة هُنا أو لا، سأترك الأمر للأشخاص الذين يفكرون فيه".

والسؤال الأخير كان من أسطورة آرسنال، إيان رايت والذي سأله عن دوره في مساعدة اللاعبين الشباب، وقال المصري: "أعتقد أنني شخص لطيف (يضحك)، لذلك أحاول حقًا مع اللاعبين الشباب، وأحاول مساعدتهم ودفعهم ومساعدتهم في صالة الألعاب الرياضية".

وأنهى: "أحاول نقل خبراتي إلى الكل، سواء اللاعبين الصغار أو الجدد، يرغبون أن يسجلون 100 هدف في مباراتهم الأولى وهذا لن يحدث، أطلب منهم أن يكونوا مسترخين وهادئين، أتذكر عندما كنت صغيرًا، كان الأكبر سنًا مني يقولون لي ذلك، عليك فقط أن تبقى هادئًا، وهكذا أحاول".

محمد صلاح - ليفربول

التعليقات