تحدث البولندي روبرت ليفاندوفسكي بعد تأهل منتخب بلده لدور الـ 16 في كأس العالم قطر 2022 رغم الهزيمة من الأرجنتين بهدفين دون مقابل.

وتأهلت الأرجنتين وبولندا حيث تواجه الأولى أستراليا، والثانية تلاقي فرنسا بدور الـ16 لـ مونديال قطر 2022.

وقال ليفاندوفسكي في تصريحاته لـ "TPV sport": "بالنسبة لي شخصيَا وللمنتخب الوطني، هذا نجاح، بمعرفة قدراتنا، في غضون فترة، لن يتذكر أحد كيف كانت هذه المباراة".

وأضاف: "فرنسا هي متعة وتحديًا كبيرًا، عليك أن تتعامل معها بكل فخر، ابتسامة على وجهك، ثقة".

وتابع: "طالما أن الكرة في الملعب، عليك أن تحاول أن تقدم أفضل ما لديك".

واصل ليفاندوفسكي: "نحن سعداء، راضون، لقد انتظرنا سنوات عديدة للترقية إلى بطولة العالم، إنها هزيمة لكنها سعيدة! أنا شخصياً لم أختبر مثل هذه المباراة حتى الآن".

وأكمل: "الطريقة التي لعبنا بها ضد المكسيك في المباراة الأولى، الهدفان اللذان سجلناهما ضد السعودية، نتج عنها التأهل عن هذه المجموعة".

وأستطرد: "بالطبع، يمكننا التحدث عن الأسلوب، نحن نعلم أنها لم تكن كرة قدم رائعة اليوم، نحن نعلم ما هي الأخطاء التي ارتكبناها، نتعامل مع هذه المباراة ضد الأرجنتين كإعداد جيد للمباراة القادمة ضد فرنسا".

اقرأ أيضًا | فيديو | ميسي يرفض مصافحة ليفاندوفسكي وحديث يجمعهما بعد تأهل الأرجنتين وبولندا

وشدد: "سيكون على مستوى مماثل، وحتى أعلى، أنا مقتنع بأنه إذا قمنا بتحليل مباراة اليوم، فيمكننا اللعب بشكل أفضل يوم الأحد أمام فرنسا".

وأكد: "لم تكن لعبة مهاجم، كان دوري أن أؤدي دور دفاعي، كنت أعلم أنه مهم جدًا للفريق، خاصة وأننا عرفنا النتيجة وعدد البطاقات.. كان علينا جميعًا القيام بعمل جبار".

وأشار: "أكثر ما يؤلمنا هو أننا استقبلنا هدفًا بسرعة كبيرة بعد الاستراحة، لقد تضاءل إيماننا قليلاً، هناك مجالًا كبيرًا للتحسين".

وسُئل ليفاندوفسكي إذا كان زميله تشيزني حارس المرمى يستحق جائزة خاصة لتصديه لركلة الجزاء من ميسي، وأجاب ضاحكًا: "بالطبع دافع بشكل هائل، لقد تصرف ببراعة، وشعر أن ليو لن يسدد بهدوء، لكنه سيختار الزاوية، لقد أخرجها بشكل مثالي".

التعليقات