كشف المدير الفني الأسبق لنادي أورلاندو بايريتس، روجر دي سا، عن تفاصيل موافقته للالتحاق بالجهاز الفني لمنتخب مصر الأول الجديد بقيادة، كارلوس كيروش، بعد إقالة حسام البدري.

ووجه اتحاد الكرة الشكر لجهاز البدري بعد الفوز على أنجولا والتعادل مع الجابون في أول جولتين من تصفيات كأس العالم 2022، بسبب الأداء السيء الذي قدمه منتخب الفراعنة وتم استبداله بالمدرب البرتغالي الشهير.

وبحسب تصريحات دي سا في الأسبوع السابق، سيلتحق الجنوب إفريقي بجهاز كيروش غدًا، الإثنين، ليكون مساعدًا للبرتغالي خلال عمله مع منتخب مصر في مهمة الصعود إلى كأس العالم الذي سيُقام في قطر في نوفمبر 2022.

عمل دي سا مع كيروش من قبل ولكن كمدرب حراس المرمى في الفترة من 2000 إلى 2002 في منتخب جنوب إفريقيا ولديهما علاقة صديقة قوية خاصة وأنهما مولودان في موزمبيق.

اقرأ أيضًا.. جونسون يرفض الحديث عن الرحيل من الأهلي ويوضح حقيقة قيادة أورلاندو

كارلوس كيروش وكريستيانو رونالدو

وتحدث مدرب أورلاندو بايريتس السابق عن تفاصيل موافقته على الانضمام لجهاز كيروش في تصريحات نقلتها شبكة "IOL" الجنوب إفريقية، وقال: "منذ حوالي شهر، اتصل بي كارلوس وعرض علي المنصب كمدرب مساعد في منتخب مصر".

وتابع: "لم أتردد في قبول المهمة، لأنه أمر لا يحتاج الكثير من التفكير، وقبلته بكل امتنان".

وأضاف دي سا: "لحسن الحظ، لم تكن لدي أي التزامات منذ 3 أشهر في الكرة المحلية في جنوب إفريقيا ولذلك استقلت من فريقي (كيب تاون أول ستارز)".

وواصل: "مهمة تدريب منتخب مصر ليست سهلة لأنها تصاحبها ضغوط هائلة بسبب الجماهير التي تزيد عددها عن 100 مليون نسمة، ولكن هذا التحدي الذي أحبه".

وأتم: "مصر كانت في أوقات مختلفة المنتخب المصنف رقم 1 في إفريقيا، ولعبت 3 نهائيات بالفعل في كأس العالم".

التعليقات