أشاد الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم، خلال زيارته لمقر النادي الأهلي بالجزيرة ولقائه برئيس مجلس إدارته محمود الخطيب بما شاهده خلال الجولة التي قام بها اليوم الأحد.

وشملت جولة الشيخ خليفة بن حمد آل الشيخ، دولاب البطولات التاريخي داخل النادي والنصب التذكاري للشهداء، وصالة الأمير عبدالله الفيصل وملعب التتش وقطاع كرة القدم.

طالع أيضًا.. الخطيب يستقبل رئيس الاتحاد القطري ويهديه درع وقميص الأهلي

وعبر حمد بن خليفة عن سعادته بالزيارة، ووجه الشكر لمحمود الخطيب على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، مشيرا إلى أن ذلك يعكس العلاقة الطيبة التي تجمع الأهلي بالاتحاد القطري.

وأكد الشيخ حمد بن خليفة أن اللقاء مع الكابتن محمود الخطيب كان مثمرًا للغاية، ويعكس مدى التعاون بين الاتحاد القطري لكرة القدم والنادي الأهلي ورئيسه، مشيدًا بكافة المنشآت وحجم التطوير الذي شاهده، مشيرا إلى أنه تفاجأ بأن كافة الإنشاءات وعمليات التطوير تتم بجهود ذاتية واستثمارية يقودها مجلس إدارة النادي.

وقال: "أنا فخور بتواجدي في هذا الكيان العظيم، وأرى أن كل المنتمين لهذا الكيان من لاعبين وعاملين ومسئولين عليهم أن يفخروا بناديهم وتاريخه وإنجازاته".

وعن علاقته بالكابتن الخطيب قال رئيس الاتحاد القطري: "من الذي لا يحب الخطيب.. فهو حبيب الكل، وعلاقتي به طيبة للغاية، وأتمنى له التوفيق له في مسيرته ومزيدا من التعاون بيننا".

وأضاف الشيخ حمد بن خليفة: "أهنئ الكابتن الخطيب وكل جماهير ومحبي النادي بمسيرة الأهلي في دوري أبطال إفريقيا، وأتمنى لهم التتويج باللقب الإفريقي الحادي عشر".

واختتم تصريحاته مؤكدا أنه يحترم كل الأندية المصرية والعربية، ولكنه مشجعٌ ومحبٌ للأهلي قبل أن يكون لاعب كرة قدم، أو رئيسًا للاتحاد القطري، متمنيًا التوفيق للأهلي في مسيرته، وتحقيق المزيد من البطولات والإنجازات.

التعليقات