يصر مانشستر يونايتد على أن كريستيانو رونالدو ليس للبيع في مواجهة التكهنات المتزايدة بأن نجم البرتغال غير المستقر قد يرحل في الأسبوعين المقبلين.

يُقال إن كبار الشخصيات في أولد ترافورد والمدرب إريك تين هاج خففوا من موقفهم بشأن الاحتفاظ برونالدو.

لكن يونايتد متمسك برأيه الرسمي بأن اللاعب البالغ من العمر 37 عامًا لن يتم بيعه قبل إغلاق فترة الانتقالات في 1 سبتمبر، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية.

غاب رونالدو عن جولة اليونايتد قبل الموسم بعد مطالبته بالمغادرة، وتبخر المزاج الإيجابي الذي كان واضحًا في فريق تين هاج في الرحلة إلى بانكوك وأستراليا منذ عودة الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات إلى التدريبات في نهاية الشهر الماضي.

خسر مانشستر يونايتد أول مباراتين في الموسم الحالي من الدوري الإنجليزي، أمام برايتون وبرينتفورد، وهو في ذيل الترتيب.

اقرأ أيضًا.. رونالدو: الإعلام لا يقول سوى الأكاذيب.. والجميع سيعرف الحقيقة قريبًا

من المفهوم أن رونالدو أصبح شخصية حزينة بشكل متزايد في النادي، رغم أنه استمر في التدريب على مستوى عال.

هناك شعور في بعض الأوساط بأن بيع أفضل هداف للنادي برصيد 24 هدفًا الموسم الماضي قد يكون الخيار الأفضل.

وترددت تكهنات بأن طريقة تين هاج في اللعب والاعتماد على الضغط العالي ستنجح بشكل أكبر حال رحيل رونالدو.

قضى الوكيل خورخي مينديز أشهر في محاولة للعثور على نادٍ جديد لرونالدو، لكن عدم وجود عروض أخرى بخلاف فريق سعودي لم يذكر اسمه أعاق محاولات رحيله.

التعليقات